عاجل : مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصناعى جنوب بورسعيد يمنح بحيرة المنزلة قبلة الحياة.. رئيس سيناء للخدمات البترولية: معالجة 60 ألف متر مكعب يوميا.. اللواء هانى ذكى: المشروع يوفر 275 فرصة عمل مباشرة و700 غير مباشرة  «»   سسكو تبدأ الاستثمار فى نشاط التعدين بافتتاح اول محجر لانتاج الرمل الزجاجى بالزعفرانة  «»   الاستقرار الأمني ضاعف حجم أعمالنا 6 مرات منذ 2016  «»   هانى زكى .. . وشركه سيناء ،  «»   بالصور.. الداخلية تضبط مقبرة آثرية كاملة أسفل منزل مواطن بأسوان قبل تهريبها  «»   “أموك”: حققنا أرباح 1.1 مليار جنيه بزيادة 153% عن العام الماضي  «»   سفير مصر بإيطاليا: القيادة السياسية ملتزمة باستمرار التعاون فى قضية ريجينى  «»   «الهيئة الاقتصادية لقناة السويس» تكشف آخر تطورات الشراكة مع شركة موانئ دبي العالمية  «»   ننشر تقرير حول جهود وزارة البيئة لمواجهة نوبات تلوث الهواء الحادة  «»   “طيران الاتحاد” تلغى سفر راكب قام بإطلاق إنذار الحريق بمطار القاهرة  «»  

التاخر الدراسي ومشكله تنخر في عظم الوطن

«يمكنك أن تقود الحصان نحو الماء، لكن لا يمكنك إجباره على الشرب» مثل لِجون هييود. وجود الطالب على مقعد الدراسة لا يضمن له تحقيق الأهداف الدراسية المطلوبة، عاجلًا أو آجلًا سيكتشف الآباء والمعلمون هذه الحقيقة! لكن ما الذي يجعل الأمور بهذا التعقيد؟ ولماذا تختلف النتائج وجودة التعليم من تلميذ لآخر؟ ما الذي يتسبب في تأخر بعض الطلاب عن تحقيق الأهداف المطلوبة منهم؟ التأخر الدراسي «Underachievement» هو من أهم المشاكل التي تواجه الآباء والعاملين في المجال التربوي، ففي ظل الإطار التنافسي والسريع في عالم الأعمال أصبح العالم محمومًا بالتميز الدراسي، خاصة في البلاد النامية، حيث يصبح التميز الدراسي معناه الحصول على وظائف أفضل ووسط اجتماعي أفضل. خلال هذا السباق، لا أحد يحب أن يجد ابنه متخلفًا عن بقية زملائه؛ وهنا تبدأ المشكلة! لماذا يتأخر ابني؟ لماذا يتأخر تلميذي؟ لماذا أتأخر أنا في التحصيل الدراسي عن بقية زملائي؟ يمكننا إجابة الأسئلة خطوة بخطوة. بدايةً، ماهو التأخر الدراسي؟ هو إخفاق الطالب في مواكبة الأهداف الدراسية المطلوبة منه. كيف يحدث ذلك؟ ولماذا؟ ستجد في الواقع طالبًا على الأقل في كل فصل متأخرًا دراسيًا، وغالبًا أكثر من طالب، وهؤلاء الطلاب الذين لا يحققون النتائج المرغوبة، دائمًا ما يشكّلون أزمة لمعلميهم وذويهم، الطالب الكسول أو الصعب، كما يطلق عليهم. لكن لماذا أصبح هذا الطالب متأخرًا دون زملائه؟ وما الأسباب التي تدفع الطالب لهذا التأخر؟ تنقسم الأسباب إلى قسمين: 1- أسباب تتعلق بالطفل. 2- أسباب تتعلق بالبيئة التعليمية. أسباب تتعلق بالطفل: «المتأخرون دراسيًا لديهم المحفز الكافي للتعلم، لكنه موجه لطريق مختلف غير الحصول على الدرجات الجيدة، واكتشاف أين يكون محفزهم واستغلاله هو المفتاح الذي سيساعدهم للعودة لأن يصبحوا مواكبين لأهدافهم الدراسية». تأخر الطفل/الطالب عن أهدافه الدراسية لا يجعل منه غبيًا، بل على العكس فإن نسبة كبيرة من المتأخرين دراسيًا من ذوي الذكاء المرتفع أوالموهوبين. إذن ما المشكلة؟ في الحقيقة هنالك عدة أسباب قد تدفع الطفل لهذا التأخر، وسنفصّلها حسب نوع الطفل: 1- الطفل ذو الاحتياجات الخاصة: في حالة إصابة الطفل بإعاقة جسدية أو عقلية، فمن المهم في حالة الإعاقات الكشف المبكر عنها، حتى يتلقى الطفل التدريب المبكّر واللازم الذي يكفل له مواكبة أقرانه بشكل جيد. كيف يتم الكشف المبكّر؟ بالفحوصات الدورية أثناء الحمل وما بعد الولادة، ومتابعة جداول النمو الخاصة بالطفل، واستشارة الطبيب عند أي خلل. 2- الطفل العادي: أولًا، عدم تلبية احتياجات الطفل الجسدية: يحتاج الطفل/الطالب التغذية السليمة، وعدد ساعات كافٍ من النوم، وصحة جيدة كي يتمكن من التركيز في الدراسة، وحدوث خلل في هذه الجوانب يستدعي بالضرورة خللًا مؤقتًا أو دائمًا في التحصيل الدراسي. ثانيًا، عدم تلبية حاجات الطفل الاجتماعية والعاطفية: المنازل غير المستقرة، مثل: انفصال الوالدين أو التعرض لعنف منزلي، تدفع بالطفل إلى مشاكل عديدة، قد تمنعه من التركيز في تحصيله الدراسي، وأيضًا وجود الطفل في بيئة غير آمنة كالحروب أو التهديد، الشعور بعدم الاستقرار أو عدم تلقي الحب يجعل الطفل عرضةً للخوف والتفكير في مشاكله مما يجعله يفقد الاهتمام أو التركيز في الدراسة. ثالثًا، الطفل الذي يعاني من قصور الانتباه وفرط الحركة: الأطفال الذين لديهم مشاكل في التركيز أحيانًا يصنفون تبعًا لقصورالانتباه وفرط الحركة «attention deficit hyperactivity disorder-ADHD»، وحسب تقرير الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال «AAP» فإن نسبة إصابة الأطفال بالـ«ADHD» تتراوح من 4% إلى 12% من الأطفال في عمر المدرسة، مما يجعله من أكثر اضطرابات الأطفال السلوكية والعصبية شيوعًا، ومن أهم المشاكل التي تتبع هذا الاضطراب؛ صعوبات في المدرسة والتأخر الدراسي. رابعًا، الطفل الذي لديه صعوبات تعلم: – ماهي صعوبات التعلم؟ صعوبات التعلم مصطلح واسع ومتعدد لبعض مشاكل التعلم، وهي ليست مشكلة في الذكاء أو الرغبة في التعلم، فالأطفال ذوي الصعوبات ليسوا أغبياء أو كسولين، في الحقيقة إن مستوى ذكائهم متوسط وأحيانًا فوق المتوسط، كل ما في الأمر أن أدمغتهم تعمل بشكل مختلف، ببساطة فإن الأطفال أو الراشدين ذوي صعوبات التعلم، يرون ويسمعون ويفكرون بشكل مختلف. بعض الأنواع الشائعة لصعوبات التعلم: Dyslexia: مشاكل في القراءة والكتابة والإملاء والتحدث. صعوبة في القراءة Dyscalculia: مشاكل في حل المسائل الرياضية وفهم الوقت واستخدام المال. صعوبة في الرياضيات Dysgraphia: مشاكل في خط اليد والإملاء وترتيب الأفكار. صعوبة في الكتابة Dyspraxia: مشاكل في تآزر اليد والعين، والتوازن، والمهارة اليدوية. صعوبة في المهارات الحركية الدقيقة Dysphasia/Aphasia: مشاكل في فهم اللغة المنطوقة وضعف في القراءة والاستيعاب. صعوبة في اللغة Auditory Processing Disorder: مشاكل في القراءة والإدراك واللغات. صعوبة في التفرقة بين الأصوات Visual Processing Disorder: مشاكل في القراءة والحساب والخرائط والرسوم البيانية والرموز والصور. صعوبة في تفسير المعلومات البصرية خامسًا، يتعلم بشكل مختلف: إن نظرية أنماط التعلم تتحدث عن بعض الأنماط التي يفضلها المتعلم وتجعله يتعلم بشكل أفضل، ماهي هذه الأنماط؟ أنماط التعلم Visual بصري: يفضل التعلم بواسطة الصور والخرائط والتصاميم، والرسوم البيانية. Auditory سمعي: يفضل التعلم بالتحدث والاستماع، كالمحاضرات ومجموعات النقاش وأسلوب التكرار. Read & Write قراءة وكتابة: يفضل التعلم بواسطة الكتابة، مثل: أخذ الملاحظات، والتلخيص، وإعادة الكتابة. Kinestheticالمحسوس: يفضل التعلم بواسطة العرض المحسوس، والإمساك بالأشياء. سادسًا، الطفل موهوب! الإبداع يصل بالمبدع للنجاح أفضل من نسبة الذكاء أو درجات المدرسة، والمبدع عادةً ما يحقق أفضل النتائج، لكن كما أنه يقوده نحو النجاح، يمكن للإبداع أن يقود الطفل نحو التأخر الدراسي! ربما يفاجئك أن 60%- حسب الدراسات- من الموهوبين عانوا مشاكل في دراست

وسنواصل المقال القادم ما بقي من اسباب وطرق العلاج
د محمد يونس مدرس طب الاطفال ومتابعة النمو واستشاري التغذية





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 + 2 =


التخطي إلى شريط الأدوات