مفاجأة عن علاقة إسرائيل بالإرهاب في جبل الحلال _ اسرائيل تعالج المصابين من الارهابين بمستشفيات تل ابيب

قال اللواء علاء بازيد، مدير مركز الدراسات الأمنية والاستراتيجية، إن مصر

تتعرض لحروب الجيل الرابع خلال هذه الفترة، وهذا واضح من خلال العمل على استخدام الإعلام لإعادة تشكيل الوجدان وتقليب الشعب على حاكمة.

وأضاف “بازيد” خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “رانيا والناس”، المذاع على فضائية “إل تي سي”، مساء الجمعة، أن مصر تمر بحرب شرسة ومؤامرة إسقاط الطائرة الروسية في سيناء كان يقف ورائها قطر وإسرائيل لضرب السياحة في مصر.

وأوضح أن مصر لم يكن مصرح لها باقتحام جبل الحلال خلال الفترة السابقة، طبقًا لاتفاقية كامب ديفيد، لكن القيادة السياسية المصرية قامت باقتحام جبل الحلال، ولذلك قامت إسرائيل بسحب البعثة الدبلوماسية بحجة عدم الأمان في مصر.

وكشف أن جبل الحلال كان ملجأ للإخوان والجماعات الإسلامية والإرهابين، وكان المصابين من هذه الجماعات يتم علاجهم في المستشفيات الإسرائيلية، وإسرائيل كانت تحاول أن تقسم الشعب المصري لكنها لم تستطيع، لافتًا إلى أن كل ما يحدث في مصر من إرهاب وراءه إسرائيل. 






Related News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + 3 =


التخطي إلى شريط الأدوات