أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اهتمام الوزارة بزيادة جذب الاستثمارات في مجال البحث عن البترول والغاز

img

كتب /اسامه شحاته

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اهتمام الوزارة بزيادة جذب الاستثمارات في مجال البحث عن البترول والغاز وإنتاجهما خلال الفترة المقبلة مشيراً الى استمرار الوزارة في تنفيذ الإجراءات التي تسهم في جذب الاستثمارات في هذا المجال ،وأنه من المخطط ضخ نحو 10 مليارات دولار استثمارات جديدة خلال العام المالى الحالى 2018/ 2019للبحث والاستكشاف عن البترول والغاز وتنمية الحقول المكتشفة ، لافتاً إلى أن الإقبال من جانب الشركات العالمية الكبرى يمثل رسالة واضحة على ثقة الشركات الأجنبية فى تحسن مناخ الاستثمار فى مصر بفعل الإصلاحات التي تم تنفيذها وأنه من المخطط تحقيق نمو مطرد في حجم الاستثمارات البترولية خلال السنوات المقبلة ، خاصة فى ضوء التوسع الجارى في توقيع اتفاقيات البحث وتنفيذ برامج تنمية الحقول والمشروعات الكبرى لإنتاج الغاز من المياه العميقة بالبحر المتوسط.

وأضاف الملا أن زيادة الاستثمارات يمثل حجر الزاوية لتنمية موارد مصر من البترول والغاز والمساهمة فى زيادة الإنتاج والاحتياطيات في مختلف مناطق مصر البرية والبحرية وكذلك من المناطق الاستكشافية البكر التي تحظى باحتمالات واعدة مثل البحر الأحمر وغرب البحر المتوسط.

وأوضح أن هناك عدة محاور أساسية تعمل عليها الوزارة لتهيئة مناخ الاستثمار في صناعة البترول والغاز من خلال مشروع تطوير وتحديث قطاع البترول الجارى تنفيذه حالياً ، حيث يولى أهمية كبيرة لاتخاذ إجراءات غير تقليدية والعمل بآليات جديدة للمساهمة في تحفيز وتشجيع الشركاء الأجانب علي الاستثمار في مناطق المياه العميقة بالبحر المتوسط والمناطق البكر الجديدة التي لم تستكشف بعد في ظل تحديات العمل بتلك المناطق وعنصر المخاطرة أو كونها مناطق جديدة تتطلب تحفيز المستثمرين على العمل فيها مشيراً إلى تنفيذ مشروعات للمسح السيزمى بمنطقتى البحر الأحمر وغرب المتوسط لجمع البيانات والمعلومات الدقيقة التي تسهم في جذب الاستثمارات لبدء النشاط البترولى وطرح المزايدات ، كما يتم العمل على إيجاد افضل السبل لتيسير الإجراءات امام المستثمرين وتنفيذها بوتيرة سريعة .

وأضاف أن الوزارة تهدف إلى الترويج للفرص الاستثمارية في مجال البحث عن البترول والغاز بأساليب غير تقليدية باستخدام التكنولوجيا المتطورة من خلال مشروع بوابة مصر الالكترونية لتسويق المناطق البترولية والاستكشاف والتي تعمل الوزارة على تنفيذها بالتعاون مع عدد من الشركات العالمية المتخصصة، لافتاً أن هذا المشروع له أهمية كبيرة في الترويج للفرص الاستثمارية من خلال خريطة استثمارية رقمية للمناطق المطروحة للبحث والاستكشاف بما يسهم في اتاحة المعلومات أمام الشركات العالمية عن الفرص الجاذبة للاستثمار.

وأكد الملا استمرار الوزارة في استراتيجيتها لطرح المزايدات العالمية وعقد الاتفاقيات البترولية مشيراُ إلى أنه تم إغلاق مزايدة هيئة البترول لعام 2018 للبحث عن البترول والغاز في 11 منطقة في خليج السويس والصحراء الشرقية والغربية وجارى حالياً تقييم العروض للإعلان عن الشركات الفائزة ، مشيراً إلى أن تقييم العروض بالنسبة لمزايدة إيجاس سيبدأ في نهاية الشهر الحالي عقب إغلاق باب تلقى العروض في المزايدة العالمية لعام 2018 للبحث عن البترول والغاز في 16 منطقة بالبحر المتوسط ودلتا النيل وجارى الإعداد لطرح مزايدة عالمية للبحث عن البترول والغاز في منطقة البحر الأحمر لأول مرة في نهاية هذا العام ووضع هذه المنطقة على الخريطة الاستثمارية لصناعة البترول، وأضاف أن السنوات الأربع الأخيرة شهدت توقيع 63 اتفاقية بترولية جديدة ستسهم نتائجها في زيادة احتياطي وإنتاج البلاد من البترول والغاز.

الكاتب رامـــــي أحمــــــد

رامـــــي أحمــــــد

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com