أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن الاستمرار في توقيع الاتفاقيات البترولية الجديدة

img

كتب/اسامه شحاته 

أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن الاستمرار في توقيع الاتفاقيات البترولية الجديد يأتي على قائمة استراتيجية وزارة البترول باعتبارها حجر الزاوية في تحقيق الاكتشافات البترولية وزيادة إنتاج واحتياطى مصر من البترول والغاز الطبيعى وأن الاستقرار السياسى وتهيئة المناخ الجاذب للاستثمار عامل مهم في توافد الشركات العالمية وتوقيع اتفاقيات بترولية جديدة وذلك بالإضافة إلى وفاء الدولة المصرية بالتزاماتها والعودة لطرح المزايدات العالمية ، مما كان له أكبر الأثر في زيادة عدد الاتفاقيات البترولية منذ يونيو 2014 وحتى الآن والتي بلغت 61 اتفاقية باستثمارات حدها الأدنى 14 مليار دولار للبحث عن البترول والغاز في مناطق مصر البرية والبحرية ، مشيراً إلى أن التواجد على الخريطة البترولية العالمية أسهم بقوة في عودة مصر لمكانتها الطبيعية .

جاء ذلك خلال توقيع المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اتفاقيتين بتروليتين جديدتين للبحث عن البترول والغاز الطبيعى في منطقتي سيناء وخليج السويس باستثمارات حوالى 65 مليون دولار بالإضافة إلى 5ر3 مليون دولار منح توقيع.

الاتفاقية الأولى مع الشركة العامة للبترول بمنطقة سيناء ” سدر وعسل ومطارمة وكريم ” لتحسين إنتاجها في إطار خطط قطاع البترول الرامية لزيادة الإنتاج ودعم الشركات الوطنية العاملة في مجال البحث والاستكشاف.

والاتفاقية الثانية مع هيئة البترول وشركات كايرون وأوشينير وصحارى بمنطقة شمال الزعفرانة بخليج السويس.

الكاتب رامـــــي أحمــــــد

رامـــــي أحمــــــد

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com