عار علينا…. أثار القبص على “حرامي الجبنة” في كارفور،

img

عار علينا….
أثار القبص على “حرامي الجبنة” في كارفور، جدلًا واسعًا، وتعاطفًا شديدًا، لدى نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” وتويتر”.
وروى أحد شهود العيان الواقعة، قائلًا: “كنت بشتري حاجات للبيت وبعد ما خلصت ورايح أحاسب على الكاشير كان فى راجل تقريبًا 55 سنة بيحاسب قبلى على كيس عيش، بعد ما حاسب بتوع الأمن أتلموا عليه وأخدوه معاهم”.
وأضاف: “لما سألت أيه اللى حصل قالولى ده سارق حاجة والكاميرات صورته، فضولي زاد ورحت وراهم وبعد تفتيش الراجل لاقوا معاه علبة جبنة جرين لاند وثمنها 3 جنيه، وبعد تفتيشه ملقوش معاه غير البطاقة والعيش اللى حاسب عليه وعلبة الجبنة”.
وتابع: “والراجل منهار وبيبكي، أمن كارفور عاملين عليه حفلة وكأنه سارق ذهب، وعايزين يطلبوا الشرطة، ومع محاولاتي أني أدفع الفلوس والراجل يمشي رفضوا وقالو لازم الشرطة، فعلًا وصل ضابط صغير وأمين شرطة، لما عرفوا الموضوغ سالوا الراجل ليه عملت كدة، قالهم كنت جعان وسرقت أرخص حاجه عشان أكل”.
وواصل: “لاقيت ضابط الشرطة بيقول لموظفي الأمن سيبوه يمشي إحنا فى رمضان، طبعا رفضوا، والضابط اتعصب وقال هنكتب فى المحضر إنكم احتجزتوه بالقوة، ومع إصرار الطرفين، وتعاطف كل العملاء، قرر الضابط أن يمشي الراجل وكمان أعطاه فلوس، كل واحد كان واقف دفع للراجل اللي فيه النصيب، كل واحد واقف أعطاه من الطعام الذى اشتراه، وترولى كبير امتلىء بالطعام على اختلافه”.
واستكمل: “يفاجأ الجميع أن الراجل مشى شويه قدام وساب الترولى والفلوس كاملة والطعام الذى أهداه له الناس، مخدش أى حاجه حتي العيش اللى اشتراه بفلوسه والجبنة اللى كان سرقها، كأنه فضل يموت من الجوع ولا يتذل أكتر من كده، والله والله انا شفت دموع الناس بما فيهم الضابط والأمن بتاع كارفور”.
شوفوا الفقراء فى جيرانكم واهلكم
ابحثوا عن إشباع بطون الفقراء من جيرانكم ومن هم حولكم
أنصح نفسي وإياكم بهذا
خاصة سكان المدن

الكاتب رامـــــي أحمــــــد

رامـــــي أحمــــــد

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com