فعاليات جلسات اليوم الثانى لمؤتمر “موك2018″بحضور شركات “بى بى مصر و بيكرهيوز وشلمبرجير”

img

شهدت فعاليات اليوم الثانى من مؤتمر دول حوض البحر المتوسط ” موك 2018 ” انعقاد جلسة بعنوان ” مصر كمركز اقليمى للطاقة ” بمشاركة رؤساء ومسئولى عدد من شركات البترول العالمية العاملة فى مصر ، حيث أوضح المهندس هشام مكاوى الرئيس الإقليمى لشركة بى بى لمنطقة شمال  افريقيا رؤية شركة بى بى وتوقعاتها لمستقبل الطاقة ، مشيراً إلى أن الغاز الطبيعى يحظى بأهمية متزايدة فى مشهد الطاقة المتنامى وأن هناك احتياجاً  لمزيد من التنوع فى الوقود لمواجهة التحديات المتمثلة فى توفير الطاقة التى يحتاجها العالم أولاً والمضى نحو التحول إلى مستقبل يتميز بتنوع مزيج الطاقة وخفض الإعتماد على الهيدروكربونات  ، وتوقع أن تتعدى إمدادات الغاز المسال أكثر من الضعف بحلول عام 2040 وأن تصل هذه الزيادة إلى حوالى 40% خلال الأعوام الخمس القادمة وأن تستمر بى بى فى زيادة إنتاجها من الغاز .

وأكد مكاوى فى الكلمة التى ألقاها نيابة عنه م . كريم علاء رئيس شركة بى بى مصر على ثقته بأن مصرستصبح مركزاً اقليمياً للطاقة ، بما يتوافر لها من مقومات صناعية وجغرافية وبشرية وفنية تؤهلها لنقل الغاز الطبيعى لأوروبا بأسعار تنافسية ، وشدد على التزام بى بى بالاستفادة من خبراتها واستثماراتها الكبيرة وريادتها التكنولوجية لدعم  رؤية مصر لصناعة البترول من خلال شراكتها القوية والاستراتيجية مع الحكومة المصرية ، مشيراً أنه من المتوقع زيادة إنتاجها من حقولها  الرئيسية خلال هذا العام وهى ظهر مع اينى ، وجيزة وفيوم بالاضافة إلى ريفين فى عام 2019، إلى جانب ماحققته من نتائج أعمال متميزة فى مشروع آتول ، حيث شهد المشروع أفضل أداء للحفر وإنهاء للأعمال والانشاءات والتركيبات البحرية ، كما شهد أول تنمية فى منطقة مرتفعة الضغوط والحرارة فى دلتا النيل وتخطى الإنتاج من الحقل التوقعات ، مضيفاً أنه استكمالاً للنجاح الذى تحقق فى تنفيذ مشروع أتول ، ستسرع بى بى فى تنمية كشف القطامية للغاز والإنتاج منه قد يبدأ فى أواخر عام 2019 / أوائل عام 2020 باستغلال تسهيلات الشركة الفرعونية.

وأوضح أن تنظيم سوق الغاز يوفر فرصة للقطاع الخاص للدخول والمنافسة فى السوق المحلى وجذب مزيد من الاستثمارات وأن بى بى تستعد لأن تكون لاعباً أساسياً فى مجالات عدة مثل تطوير وتنمية البنية التحتية وتحقيق المزيد من الاكتشافات الغازية فى منطقة دلتا النيل الغنية بالغاز ، وأضاف أن بى بى تدعم بجدية مشروع التطوير والتحديث الذى تنفذه وزارة البترول .

ومن جانبه قدم المهندس حسين الغزاوى المدير العام لشركة شلمبرجير عرضا لرؤية ومهام الشركة فى مشروع مصر القومى للتحول إلى مركز إقليمى لتداول وتجارة الغاز و البترول ، مشيرا إلى أن مصر مؤهلة للقيام بهذا الدور فى ظل ماحققته من اكتشافات مؤخرا ومالديها من رؤية قيادية وموقع جغرافى وبنية تحتية وتسهيلات للغاز الطبيعى المسال والعمالة الماهرة وصدور قانونى الاستثمار والغاز الجديدان .

 

وأشار الغزاوى إلى التزام الشركة بتنمية مصادر البترول والغاز فى مناطق عملها بمنطقة حوض النيل والبحر المتوسط التى تعمل بها منذ ١٥ عاما ومواصلة دعمها للأنشطة للأنشطة البرية فى الصحراء الشرقية والغربية وتطبيق أحدث التقنيات فى مجالات البحث والاستكشاف وتشجيع الاستثمار فى البحث العلمى بكافة مراحل صناعة البترول والغاز وتقديم نماذج عمل حديثة تدعم التعاون الفنى والتوافق التجارى بين شركات الاستكشاف والإنتاج والخدمات لتقديم منظومة تكنولوجية متكاملة تحقق المرونة فى الأداء وإنجاز المهام والمساعدة فى تمكين مصر من تحقيق هذا المشروع الحيوى.

وأشار إلى ضخ شلمبرجير استثمارات بحوالى ٦٠ مليون دولار لبناء مركز مصر لتحسين كفاءة التشغيل لتقديم خدمات تنافسية وإتاحة تبادل معلوماتى لصناعة البترول والغاز فى مصر .

ومن جانبها أكدت المهندسة ميرنا عارف المدير الاقليمى للحلول الرقمية فى مجال البترول والغاز بشركة بيكرهيوز جى اى الامريكية ان الاكتشافات الاخيرة للغاز فى مصر وضعتها فى مصاف افضل 20 دولة على مستوى العالم من حيث احتياطيات وانتاج الغاز الطبيعى وان مصر تعتبر احد الاسواق الرئيسية الواعدة للغاز  عالمياً ، موضحة ان حقل غاز ظهر العملاق احدث تغيرات كبيرة فى خريطة الطاقة فى مصر ويؤهلها الى جانب ماتحقق من اكتشافات كبرى لكى تصبح دولة مصدرة للطاقة مستقبلاً وان تلعب دوراً محورياً كمركز لتجارة الغاز على المستوى الاقليمى ، مشيرة الى ان مصر تعد من اهم الاسواق الجاذبة لاستثمارات الشركات المحلية والعالمية فى البترول والغاز  استنادا الى ماتمتلكه من مقومات من موارد طبيعية وكوادر بشرية متميزة وخطط طموح للتطوير والتحديث.

واشارت عارف  الى ان قطاع البترول والغاز فى مصر يشهد تحولات ايجابية  ، مؤكدة الدور الهام لمشروع تطوير وتحديث القطاع الذى تتبنى الوزارة تنفيذه لتعزيز قدرات مصر التنافسية فى السوق العالمية لتتحول الى مركزاستراتيجى لتداول وتجارة الغاز والبترول اقليمياً موضحة الاسهامات الايجابية للمشروع فى ايجاد حلول لمواجهة التحديات التى تواجه قطاع البترول وتحسين المناخ الاستثمارى لجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والاجنبية الى جانب تحقيق الاستخدام الامثل لموارد مصر من البترول والغاز فضلاً عن الدور الهام لمشروع التطوير والتحديث فى تنمية مهارات الكوادر البشرية واعداد الكفاءات والتأهيل للقيادة ، لافتة الى ان شركتها تدعم بقوة تنفيذ اهداف مشروع التطوير والتحديث  من خلال شراكتها مع وزارة البترول فى مشروع بوابة البحث والاستكشاف للمساهمة فى الترويج للفرص الاستثمارية فى مجال البحث عن البترول والغاز باستخدام الحلول الرقمية مشيرة الى ان ذلك يعد نقطة انطلاق للتوسع فى تطبيق الحلول الرقمية فى مجالات وانشطة صناعة البترول المختلفة من تصنيع وتكرير ونقل وتوزيع الامر الذى يسهم فى تعزيز مكانة مصر كدولة جاذبة للاستثمارات البترولية .

واضافت  عارف ان شركة بيكر هيوز تساهم من خلال انشطتها فى مصر فى تنفيذ الاهداف الطموح بالتحول لمركز اقليمى للطاقة مشيرة الى مساهمتها فى المرحلة الثانية من حقل ظهر وعمليات التشغيل لمصنع الغاز الطبيعى المسال  بادكو على البحر المتوسط والتى تعد عناصر هامة فى تحقيق مشروع مصر الطموح ، لافتة الى ان شركتها تستهدف تعزيز شراكتها مع قطاع البترول فى مصر التى تمتد لاكثر من 100 عام .

الكاتب رامـــــي أحمــــــد

رامـــــي أحمــــــد

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com