كيف علّقت الإمارات على غياب أمير قطر عن القمة العربية؟

علّقت دولة الإمارات العربية المتحدة على غياب أمير قطر، الشيخ

 

تميم بن حمد آل ثاني، عن القمة العربية، مُعتبرة أنه “نتيجة طبيعية ومؤسفة”.
وكتب وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، في تغريدة عبر تويتر: “غياب أمير قطر عن حضور قمة الظهران نتيجة طبيعية ومؤسفة لسياسة المكابرة التي اتبعتها الدوحة منذ بدء أزمتها”.
وتابع الوزير الإماراتي: “غياب الحكمة مستمر ومعه العزلة والتهميش، ولن يعوض ذلك الإعلام وشركات العلاقات العامة والولاءات المُشتراة”.
وترأسّ سيف بن مقدم البوعينين، مندوب قطر الدائم لدى الجامعة العربية، وفد بلاده المشارك في أعمال القمة، ولوحِظ جلوسه منعزلًا ومنفردًا عن بقية رؤساء الوفود، فيما تفاعل رواد التواصل الاجتماعي مع ذلك بتعليقات ساخرة وأخرى تطالب الدوحة بالعدول عن سياساتها.
يأتي ذلك في ظل الأزمة الخليجية المُستعرة منذ 5 يونيو الماضي، بعد أن قطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين علاقاتها الدبلوماسية وروابطها التجارية مع قطر، متهمة إياها بدعم وتمويل الإرهاب والتقارب مع إيران. الأمر الذي تواصل الدوحة نفيه وإنكاره بشدة.
واحتضنت مدينة الظهران شرقي السعودية، أمس الأحد، القمة العربية في دورتها التاسعة والعشرين، والتي أطلق عليها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز “قمة القدس”.
وتضمّن جدول أعمالها القمة 18 بندًا تتناول مختلف القضايا العربية في مقدمتها: الأزمة السورية والتدخل الإيراني والقضية الفلسطينية. كما يتضمن جدول الأعمال تطوير جامعة الدول العربية، وعقد قمة ثقافية عربية، إلى جانب تحديد موعد ومكان عقد القمة العربية المقبلة الـ30 في عام 2019.





Related News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + 2 =


التخطي إلى شريط الأدوات