10 قرارات هامة لمجلس الوزراء

وجه المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، استعدادا لاستقبال

 

شهر رمضان المعظم، بتكثيف واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتوفير كافة احتياجات المواطنين من السلع الأساسية وضخ كميات مضاعفة من اللحوم والدواجن والسلع الأخرى اعتبارا من أول مايو وحتى انتهاء شهر رمضان وضمان توزيعها ووصولها إلى أكبر عدد من المواطنين خاصة بالقرى والمناطق الأكثر احتياجا.
جاء ذلك خلال الاجتماع الوزاري الذى ترأسه رئيس مجلس الوزراء في ساعة متأخرة من مساء أمس (الأحد) بحضور وزيري التموين ورئيس جهاز الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة وممثلى الرقابة الإدارية، وانتهى الاجتماع إلى اتخاذ مجموعة من القرارات تضمنت التالي:
1.زيادة الكميات المطرحة من اللحوم إلى 7500 طن ومثلها للدواجن اعتبارا من أول مايو، ورفعها إلى 10 آلاف طن للحوم و10 آلاف طن للدواجن خلال أيام شهر رمضان المعظم، ومضاعفة الكميات المطروحة للسلع الأخرى وفى مقدمتها الزيت والسكر والألبان والبقوليات وكافة مستلزمات الشهر المعظم.
2.مد فترة معارض “أهلا رمضان” بالعاصمة والمحافظات حتى 31 مايو على أن تبدأ اعتبارا من اليوم العاشر لنفس الشهر (مايو).
3.زيادة عدد كراتين السلع التموينية المقرر توزيعها مجانا بالمناطق والقرى الأكثر احتياجا ليصل عددها الإجمالي إلى مليون شنطة تتحمل تكلفتها وزارة الأوقاف ووزارة البترول ووزارة السياحة وتقوم وزارة الأوقاف بتوزيعها.
4.تقوم وزارة التموين بطرح 500 ألف كرتونة سلع تموينية من خلال منافذها بسعر الجملة.
5.زيادة عدد معارض “أهلا رمضان” بمختلف المحافظات، وتشارك في تزويدها بالسلع الشركات التابعة للقابضة للصناعات الغذائية والغرف التجارية على أن يتم توفير أماكن مناسبة للمخازن وأماكن ثلاجات التبريد والتجميد بكل محافظة لسرعة تلبية احتياجات منافذ البيع بمعارض أهلا رمضان بالمحافظات.
6.متابعة الكميات المطروحة من أسطوانات البوتاجاز اعتبارا من أول مايو وحتى نهاية شهر رمضان ضمانا لتوافرها.
7.يقوم جهاز الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة بمضاعفة الكميات التي يطرحها عبر منافذه الثابتة والمتحركة من اللحوم والدواجن والسلع الأخرى.
8.التنسيق مع وزارة التنمية المحلية والمحافظات بالتوسع في إقامة الشوادر الخاصة ببيع اللحوم الحية.
9.تفعيل دور الحملات الرقابية على الأسواق بالتنسيق بين مباحث التموين وجهاز حماية المستهلك.
10.تشكيل غرف عمليات بالمحافظات ووزارة التموين لمتابعة حالة الأسواق واستقبال شكاوى المواطنين والعمل على حلها بشكل فورى ومحاسبة المخالفين.





Related News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + 3 =


التخطي إلى شريط الأدوات