مانشستر سيتي يحلم بـ “ريمونتادا” أمام ليفربول.. فهل يفعلها؟

img

 لا صوت داخل نادي مانشستر سيتي الإنجليزي يعلو على صوت مباراة الفريق الهامة والمرتقبة أمام نادي ليفربول الإنجليزي في إياب الدور ربع النهائي ببطولة دوري أبطال أوروبا وذلك بسبب الهزيمة الثقيلة التي تعرض لها الفريق بمباراة الذهاب بثلاثية نظيفة، ومخطىء من يعتقد بأن المباراة قد إنتهت إكلينيكياً لمصلحة ليفربول بنتيجة الذهاب وعلى الرغم من أنها نتيجة طيبة إلا أنها قد تكون بمثابة الدافع القوي للسيتي .

 يحتضن ملعب “الاتحاد”، مساء الثلاثاء، موقعة مانشستر سيتي وضيفه ومواطنه ليفربول، في إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويُمني مانشستر سيتي النفس بـ “ريمونتادا تاريخية” في لقاء الإياب من أجل تخطي سقوطه الكبير في لقاء الذهاب أمام رفاق النجم المصري محمد صلاح بثلاثية نظيفة على ملعب “أنفيلد”، ما يعني أن فريق المدرب الإسباني مُطالب بتسجيل الأهداف مع ضرورة الحفاظ على نظافة شباكه في حال بلوغ “المربع الذهبي”.

ويدخل مانشستر سيتي الموقعة القارية بمعنويات “مهزوزة” بعد هزيمته أمام جاره اللدود مانشستر يونايتد في مباراة الديربي، والتي تسببت بتأجيل تتويجه رسمياً بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز قبل 6 جولات على نهاية المسابقة.

ويعول غوارديولا على كوكبة من لاعبيه من أجل تحقيق “سيناريو هوليوودي”، وهنا يدور الحديث حول البلجيكي كيفن دي بروين، والأرجنتيني سيرجيو أغويرو، والبرازيلي غابرييل خيسوس، والإسباني ديفيد سيلفا، والحارس البرازيلي إيدرسون، في حين يدرك المدرب الألماني يورغن كلوب أن مهمته لن تكون سهلة على الإطلاق رغم فوزه الكبير ذهاباً.

ويتطلع ليفربول لتسجيل هدف في شباك “السيتزن” في مباراة العودة لإحباط المنافس وتعقيد مهمته كثيراً في العودة بالنتيجة؛ حيث سيكون مانشستر سيتي مطالباً في هذه الحالة بإحراز 5 أهداف كاملة لضمان تأهله للدور نصف النهائي.

الكاتب رامـــــي أحمــــــد

رامـــــي أحمــــــد

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com