كاميرا حديثة تساعد الجراحين في تحديد الخلايا السرطانية

نجح باحثون أمريكون في جامعة إلينوي الأمريكية، في تطويرِ كاميرا جديدة لمساعدةِ الجراحين في استئصالِ الخلايا السرطانية دون إلحاقِ أي أذى بالأنسجةِ السليمة، وهو ما يقلل أيضاً فرص انتشار السرطان في جسم المريض.

وتعتمدُ الكاميرا المبتكرة على تقليدِ نظام الرؤية في عينِ الفراشات، وتستطيعُ إنتاج صورٍ ملونة تقليدية وصورٍ بالأشعة تحت الحمراء القريبة والتي تسمحُ بتمييزِ الخلايا السرطانية وتحديدها فتكون مرئية للجراح حتى مع استخدام نظام الإضاءة في غرف الجراحة.






اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 + 3 =


التخطي إلى شريط الأدوات