تحرك برلمانى عاجل لمواجهة ألعاب الموت

كتب ايهاب كمال

قال النائب أحمد بدوى وكيل لجنة الاتصالات بمجلس النواب ان خطورة “ألعاب الموت الإلكترونية” من حروب الجيال الرابع التى جرى وراءها الأطفال والمراهقون وتمثل خطرًا كبيرًا على المجتمع، مضيفًا أن أعضاء المجلس اليوم قد تقدموا بطلبات إحاطة بعد حادث انتحار نجل النائب السابق حمدى الفخرانى بسبب تلك الألعاب وإحالتها إلى لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأضاف بدوى أننا بصدد مناقشة قانون مكافحة الجريمة الإلكترونية، وقد تم الانتهاء من 27 مادة من أصل 45 مادة، لافتًا إلى أن اللجنة قد طالبت بتضمين مواد تجرم هذه الألعاب، وإلغاء جميع التطبيقات التى تمثل خطورة وتؤدى إلي الانتحار.
ولفت بدوى إلى أن أكثر من 5 ملايين مصرى تتراوح أعمارهم من 8 إلى 18 عامًا من إجمالي 60 مليون من مستخدمى التطبيقات الإلكترونية والفيسبوك، يقومون بتحميل الألعاب والتطبيقات، الأمر الذى يشكل خطورة ويدق ناقوس الخطر في حالة انتشار تلك الألعاب، مضيفًا أنه فورالانتهاء من القانون يتم عرضه بالجلسة العامة لإقراره.

 






Related News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 + 6 =


التخطي إلى شريط الأدوات