عاجل : شحاته : منسقا عاما لحملة علشان تبنيها بمركز طهطا  «»   انجازات قطاع البترول .. وخواطر داخل الكواريس،  «»   اقبال كبير على علشان تبنيها برئاسة الدرديري بسوهاج  «»   السيسى والحملات ..المناصره لترشيحه،  «»   د. جمال القريشى صاحب الرئات الثلاث وتطور غير مسبوق فى قطاع الخدمات الصحيه فى سوهاج  «»   الدولار وسيلة امريكا لسرقة العالم – بقلم عبدالرحمن آل عفين  «»   بعد خداعنا والمتاجرة بأوجاعنا – إعتذار واجب بقلم : د.أحمد عبد الهادى  «»   أرسنال يسحق باتى بوريسوف 4 / 1 فى الدوري الأوروبى بمشاركة الننى  «»   مدرب النجم الساحلى يخطط لإيقاف فتحى ومعلول فى موقعة سوسة  «»   نقابة الإعلاميين تطالب الأزهر بالتصدى لفوضى الفتاوى.. وتؤكد: عبدون اعتذر  «»  

طال الإنتظار يا حكومة على العلاوة المشئومة

كتبت مروة الجمل 

طال الانتظار و القيل و القال : لم تهتم الحكومه بموظفي البترول و تعمد إزلال موظفى قطاع البترول .

وهو عندما اذكره اضحك على اسمة بين القطاعات التابعه للدوله هو الذهب الاسود و الان هو اسم فقط من الخارج لكن من الداخل الفقر الاسود لموظفي القطاع المقهورين نظرا لطبيعه  عملهم الشاق و تعرض الموظفين لأخطار جسيمة ورغم هذه الظروف الاقتصادية الراهنه يحاول موظفي البترول مساعده الدوله و النهوض بها اقتصادياً لكن للأسف تتعنت الحكومه على القطاع لا تريد ان تعطيه ابسط حقوقه المشروعه فى حين ان جميع قطاعات الدوله اعطت موظفيها العلاوة كامله + اعانات غلاء .

فأين انت يا وزير البترول من كل هذا فى العناء و القهر الذى يتعرض له موظفى قطاع البترول القطاع الوحيد الذى لم يخرج فى مظاهرات و لا مطالب فئويه القطاع الوحيد المقهور منذ ثورة يناير لم يحصل على إمتيازات من الدوله .

و قد تجاهل وزير البترول صرف العلاوة السنوية للقطاع و عدم مطالبة الحكومة وترتب على ذلك ظهور روح انهزامية وقهر وظلم لهؤلاء الموظفين المنتجين الكادحين فى العمل  .

نداء و استغاثة  الى رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى النظر بعين الرحمة و الرأفه لموظفي البترول على هذا الظلم المتعمد على هذا القطاع المنتج الذى يساهم فى رفع الاقتصاد و توفير العمله الصعبة للدولة فى احلك ظروفها الاقتصادية المتدنية .

لقد تم ارسال شكوى لمجلس النواب من العاملين فى القطاع برفض مشروع العلاوة لشروطها الفجه و تعنت الحكومة فى عدم صرف العلاوة و حرمان موظفي القطاع من الحصول عليها وعلى الحكومة ان تهتم و لكن شئ لم يكن ويجب إسراع المجلس فى مناقشة المشروع الذى تقدم به العاملين إلى  اللجنة المختصة .

و عقب الموافقة على المشروع يتم إحالته الى سيادتكم و وفقا لنص المادة رقم 123 من الدستور ، و التى تنص بحق رئيس الجمهورية بإصدار القوانين او الاعتراض عليها .

 

نرجو من سيادتكم النظر إلى ابنائك و اعانتهم على ظروف المعيشة الصعبة وهذه ابسط حقوق موظفي القطاع المنتج للحث على الإنتاج المثمر للنهوض بالإقتصاد و دفعه نحو مستقبل باهر  .

 

 






Related News

  • د. جمال القريشى صاحب الرئات الثلاث وتطور غير مسبوق فى قطاع الخدمات الصحيه فى سوهاج
  • مجرد كلام..لكنه ليس كلام الا لمن لديهم فكر،
  • مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصناعى جنوب بورسعيد يمنح بحيرة المنزلة قبلة الحياة.. رئيس سيناء للخدمات البترولية: معالجة 60 ألف متر مكعب يوميا.. اللواء هانى ذكى: المشروع يوفر 275 فرصة عمل مباشرة و700 غير مباشرة
  • سسكو تبدأ الاستثمار فى نشاط التعدين بافتتاح اول محجر لانتاج الرمل الزجاجى بالزعفرانة
  • الاستقرار الأمني ضاعف حجم أعمالنا 6 مرات منذ 2016
  • هانى زكى .. . وشركه سيناء ،
  • رئيس “توزيع كهرباء شمال القاهرة”: لجان تفتيش مركزية للتأكد من إجراء الصيانة وفق الجدول الزمني
  • وزير البترول : البتروكيماويات.. قاطرة التنمية لمصر
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    6 + 6 =


    التخطي إلى شريط الأدوات