3 أندية ترفع “مزاد” نجوم الكرة المصرية.. سموحة والمقاصة وإنبى وراء انفجار بركان الأسعار.. الأندية الثلاثة تصدم الأهلى والزمالك بسبب الارتفاع الجنونى فى أسعار الصفقات.. وفقدان الطموح يساعد فى تسويق اللاعبين

img

كتب محمد علي

 

أسعار اللاعبين فى الدورى الممتاز أصبحت تهدد تدعيمات الأهلى والزمالك فى الانتقالات الشتوية بسبب الارتفاع الجنونى فى الأسعار الذى وصل إلى المطالبة بـ40 مليون جنيه لاستغناء مصر المقاصة عن أحمد سامى للأهلى، وتمسك سموحة بـ 30 مليون للاستغناء عن المدافع ياسر إبراهيم للقلعة الحمراء، ونفس الأمر يتمسك إنبى بـ 20 مليون لارتداء المهاجم صلاح محسن الفانلة الحمراء، كما يتمسك الأسيوطى بـ 20 مليون جنيه لبيع محمد عنتر للزمالك.

أرقام لم نكن نسمع عنها سوى فى سوق الانتقالات العالمية ونبدى الدهشة عند سماعها أصبحت متواجدة فى الدورى المصرى حاليا، وتسبب فى ذلك 3 أندية فقط  من المورد الحقيقى للاعبين للقطبين فى الحقبة الزمنية الأخيرة، وهى إنبى ثم المقاصة وأخيرا سموحة، فهذه الأندية لا تنافس على بطولات ولديها استراتيجية فى الصبر على اللاعبين حتى ينضجوا ويكونوا على المستوى المأمول.

تفوق هذه الأندية فى توريد لاعبين للأهلى والزمالك يأتى لعدة اعتبارات يأتى فى مقدمتها امتلاك الإمكانيات المادية التى لا تجعلها تلهث وراء بيع أى صفقة للأهلى والزمالك لمجرد سماع رقم مليون أو أكثر ولكنها تبيع بارتياحية لأنها لا تحتاج  لهذه الموارد للصرف على الفريق فهناك ميزانية من الشركة التى تملك هذا الفريق أو ذاك خاصة أنها شركات استثمارية .

ومن أسباب تمسك هذه الأندية بالملايين أن الشركات التى تشرف عليها استثمارية مثل إنبى والمقاصة ولذا فإنها تنظر بعين الاعتبار للمكاسب التى تتحقق من وراء فرق الكرة وليس لمجرد المشاركة فى المسابقة فهناك استثمار فى الكرة وترغب فى رصد مكاسب من وراء المصاريف التى تتكبدها على الرياضة ولذا فإنها تتمسك بأعلى الأسعار كنوع من التجارة وليس مجرد مشاركة رياضية .

وهناك أيضا غياب الضغوط الجماهيرية على إدارات هذه الأندية مما يجعلها تبيع وتشترى اللاعبين بدون أى أزمات والصبر على اللاعبين حتى يحصلوا على الخبرات اللازمة والوصول لأهدافها وتسويقهم بالصورة الأفضل التى لا تستدعى الإبقاء على لاعب بعينه من أجل المطالب الجماهيرية .

غياب طموح الفوز بالبطولات عن هذه الأندية يساعد فى تسويق اللاعبين بصورة أكبر من أندية البطولات فالأمر يختلف عن الأهلى والزمالك اللذان يحتاجان فقط للاعب الجاهز ولن يكون لديهم الصبر على لاعب خارج الفورمة حتى يستعيد مستواه أو لاعب ناشئ يرغب فى اكتساب الخبرة لأن هناك ضغوطا عليهم من جماهيرهم للفوز بالبطولات المختلفة .

الكاتب shehata

shehata

مواضيع متعلقة

اترك رداً

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com