الموت ينتظر معتقلات فى سجون أردوغان بإقليم ديار بكر

img

كتب نصر الدين موسي

 

قالت نقابة محامين فى إقليم ديار بكر بجنوب شرق تركيا اليوم السبت إن الحالة الصحية لعشر سجينات تدهورت منذ بدئهن إضرابا عن الطعام احتجاجا على إجراء أمنى جديد.

وقالت النقابة إن ست نساء فى سجن بمنطقة معمورة العزيز فى شرق تركيا بدأن إضرابا عن الطعام فى العاشر من نوفمبر تشرين الثانى احتجاجا على أمر يلزمهن بارتداء بطاقات تعريفية عند التحرك خارج غرفهن، وانضمت أربع نساء أخريات إلى الإضراب فى العاشر من ديسمبر

وقالت نقابة محاميى ديار بكر إن السجينات فقدن أوزانهن وبدأن يواجهن مشكلات صحية خطيرة. ولم يتسن الوصول إلى مسؤولى السجن فى عطلة نهاية الأسبوع للتعليق على الحالة الصحية للسجينات.

وقالت النقابة إن السيدات اللاتى لم يلتزمن بالأمر “منعن من المشاركة فى اجتماعات خارج أماكن احتجازهن وممارسة أنشطة هواياتهن والتواصل والتهوية والالتقاء مع محاميهن“.

الكاتب tarek

tarek

مواضيع متعلقة

اترك رداً