سكان عزبة عتيبة حائرون بين محافظتى دمياط والدقهلية.. محرومون من الخدمات

كتب: شحاته سامح

تشترك محافظة دمياط والدقهلية فى نقاط حدودية عديدة من ثلاث اتجاهات وما بين تلك النقاط يعيش الآلاف من المواطنين معلقين بين الجهتين، ومن أبرز نقاط الحدود التى يوجد بها مشكلات على تقديم الخدمات عزبة “عتيبة “، التابعة لقرية الكاشف بمركز الزرقا بدمياط، ويعانى 10 آلاف نسمة من نقص الخدمات وصل إلى وجود مدرسة واحدة للتعليم الأساسى، أما الوحدات الصحية أو مراكز الشباب فهى نوع من الترفيه لم يعرفه أهالى القرية بعد.

كما تتداخل الزراعات بين المواطنين حيث يشترك مواطنو المحافظتين فى أكثر من ‏50‏ فدانا زراعية ويتم صرف الأسمدة للمزارعين من الجمعية الزراعية التابعة لمحافظة الدقهلية ويعانى المواطنون التابعون لمحافظة دمياط العذاب فى صرف حصتهم الزراعية. فضلا عن مشكلات بطاقات الرقم القومى للمواطنين والتى تصدر من المحافظتين، أى أن المواطنين مقسومون إلى نصفين على الحدود بين المحافظات .

ويطلب اهالى العزبة ان تنقل حيازتهم الزراعية ومرافقهم الى محافظتهم دمياط بالكامل وذلك لعدم وجود ادنى اهتمام من المسئولين من محافظة الدقهلية لتلك القرى الحدودية، حيث لم يزر تلك القرية أى مسئول منذ عشرات السنين ولا يعلم احد عنها شيئا ويترك هناك المواطن يعانى بين الذهاب والاياب والتنقل بين المحافظتين من اجل الحصول على الخدمة أو دفع فواتير الكهرباء أو الماء أو الحصول على حصته من الاسمدة الزراعية.

ويقول محمد جمعة الأمير مدرس تربية رياضية إن طريق مصرف «السرو» العمومى والذى تم رصفه عام 1979 ليخدم أكثر من 14 قرية وعزبة هو الطرق الرئيسى لأهالى العزبة والعزب المجاورة، وخاصة الكاشف الجديد، مؤكدًا أن هناك 5 كيلومترات بحاجة لإعادة الرصف لأن الطريق منهار تمامًا ولا يصلح للسير ابتدأ من قرية صادق الحلفاوى حتى مدخل الكاشف الجديد كما ان الاهالى يعاون من نقص مياه الشرب طوال اشهر الصيف ونقص مياه الرى طوال العام بسبب كسر مواسير مياه الرى.

من جانبه قال المهندس ضياء عوض مدير عام الطرق، لـ”الانوار المصرية” إن مشكلة طريق مصرف «السرو» العمومى أنه يقع بين حدود محافظتى دمياط والدقهلية، ورصفت محافظة دمياط الجزء الذى يقع فى نطاقها إداريًا، بينما الجزء الذى يتبع محافظة الدقهلية لم يتم رصفه.

وأشار إلى أنه تم رفع كفاءة الطريق المؤدى إلى عزبة عتيبة فى خطة رصف 2016/2017 بطول 4كم داخل حدود محافظة دمياط ومدرج بخطة العام الحالى 2017/2018 رصف 1,1 كم بالأسفلت لاستكمال طريق المقابر بالكاشف الجديد وسيتم استكمال الرصف بالبلاطات الخرسانية بعد الانتهاء من إدخال خدمة الصرف الصحى بالقرية للحفاظ على الاستثمارات المالية للدولة .

وأضاف أنه تم تطوير ورفع كفاءة الطريق المؤدى الى العزبة وهو طريق رقم 186 وهو طريق مصرف السرو العمومى (بداية من طريق 5 حديث حتى قرية الاسكندرية الجديدة) بطول 16 كيلومترا والذى ينقسم الى قطاعين القطاع الاول ويتبع محافظة دمياط وطوله 5 كيلو متر بداية من طريق 5 حديث حتى مزرعة السعيد سويلم بعزبة سويلم وتم رصفه بالكامل بمعرفة محافظة دمياط وحالة الطريق جيدة جدا.

بينما القطاع الثانى فيتبع محافظة الدقهلية وطوله 11 كيلومترا بداية من مزرعة السعيد سويلم مرورا بعزبة عتيبة ومدخل الكاشف الجديد حتى قرية الاسكندرية الجديدة وهذا القطاع لم يتم رصفه منذ عام 1980 وتشرف عليه مديرية الطرق والنقل بالدقهلية، مضيفا أنه تم ادراج رصف مدخل قريه الكاشف الجديد من سيف الدين بطول 2كم من اعتمادات محافظة دمياط ورد الشىء لأصله.

من جانبه قال الدكتور اسماعيل عبد الحميد طه محافظ دمياط الانوار المصرية أنه تم تشكيل لجنة عليا بين محافظتى دمياط والدقهلية لحل مشكلات القرى الحدودية برئاسة اللواء سامى حمودة السكرتير العام لمحافظة دمياط واللواء فايز شلتوت السكرتير العام لمحافظة الدقهلية مشيرا الى أن الاجزاء الموجودة بتلك القرى وتتبع محافظة دمياط تتمتع بكافة الخدمات من مياه شرب وصرف صحى وطرق واكبر دليل على ذلك هو أن اهالى تلك المناطق الحدودية يطالبون بالانضمام لمحافظة دمياط كما فى حالة قرية عتيبة والإسكندرية الجديدة.

وأوضح محافظ دمياط أن عزبة عتيبة يوجد بها مدرسة ابراهيم الريس للتعليم الابتدائى والتى تخدم أهالى المنطقة والكثافة بالمدرسة منخفضة بالنسبة لباقى المدارس بالمحافظة وذلك لقلة عدد سكان المنطقة “أى انه لا يوجد مشكلة فى توفير فرص بالمدارس الابتدائية ” كما ان جميع طلاب الحاصلين على الشهادة الابتدائية من مدرسة ابراهيم الريس يلتحقون بمدرسة دياب مبروك الاعدادية المشتركة والتى تبعد مسافة 2كم عن القرية.

وأشار إلى أن جميع الطلبة الحاصلين على الشهادة الاعدادية من مدرسة مبروك دياب الاعدادية المشتركة بمجموع يؤهلهم لدخول مرحله الثانوى يلتحقون بمدرسة تل الكاشف الثانوية المشتركة بقرية تل الكاشف الجديد التابع لها عزبة عتيبة كما أن نسبة التعليم تزيد عن 70% تقريبا .

وأكد محافظ دمياط أن المحافظة تقدم الخدمات الصحية بالعزبة حيثث يوجد وحدة طب أسرة بعزبة حجازى حسانين الملاصقة لعزبة عتيبة مباشرة تقوم بتقديم الخدمات الطبية على مدار اليوم لأهالى عزبة عتيبة والتى تبعد عنها 1,5 كيلو متر مضيفا انه تلقى تقريرا يفيد تقديم الخدمة الطبية لعدد 2084 حالة بالعيادات الخارجية حتى الان فى عام 2017.

فضلا عن عدد 603 حالات تنظيم الاسرة كما تم علاج عدد 941 حالة اسنان كما تم تطعيم عدد 351 حالة اضلافة الى علاج عدد 1078 حالة طوارئ ومتابعة اطفال عدد357 حالة و عدد 51 حالة معمل ومتابعة 51 حالة حوامل جديدة الى أن ان عدد الحوامل المترددة على الوحدة الصحية تصل الى 210 حالات.

وأشار محافظ دمياط إلى أن المحافظة قامت بتخصيص قطعة أرض بمساحة 1000م2 لإقامة وحدة صحية بالعزبة ولكن لم يتم الانشاء بسب طبيعة التربة بالعزبة حيث تم دراسة طبيعة التربة واتضح انها غير صالحة.

1- طريق عزبة عتيبة طريق عزبة عتيبة
2- جانب من تدنى حالة الخدماتجانب من تدنى حالة الخدمات

3- عزبة عتيبة عزبة عتيبة





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + 5 =


التخطي إلى شريط الأدوات