مصطفى بكرى ينتقد قرار “الصحفيين” وقف قيد خريجى “التعليم المفتوح”

كتب اسامه سامح

 

قال مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب، إن الدولة أنشأت نظام التعليم المفتوح لحصول من يتقدمون إليه على درجة البكالوريوس أو الليسانس، متسائلا:” هل يعقل إذا حصل شخص ما على البكالوريوس أن يمنع من دخول نقابة الصحفيين؟”.

وأضاف بكرى  أنه ليس هناك  مبرر لوقف قيد التعليم المفتوح بنقابة الصحفيين لأن ذلك يتعارض مع شروط الانضمام للنقابة، متابعا:”أما إذا كانت هناك شهادات مزورة تم اكتشافها فى جداول النقابة،  ويحسب لمجلس النقابة أن أحالها للنيابة العامة، فهذا ليس مبررا لمنع من يحصلون على تلك الشهادات من القيد”.

وتابع:”التعليم المفتوح شجع الكثيرين على إتمام دراستهم و هذا أمر محمود، وأتمنى أن يستمر، أما بالنسبة لفكرة اقتصار عضوية النقابة على خريجى كليات الإعلام سيحرم فئات كثيرة.. الصحافة موهبة إلى جانب الدراسة لكنها موهبه بالأساس ويجب أن تكون مفتوحة لكل الحاصلين على شهادة “.

كان حاتم زكريا سكرتير عام نقابة الصحفيين، قال إن هيئة مكتب مجلس النقابة اتخذت قرارا نهائيا بوقف قيد خريجى كليات التعليم المفتوح بجداول النقابة، وذلك لاقتصار الخدمات على أبناء المهنة الحقيقيين.






Related News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 + 1 =


التخطي إلى شريط الأدوات