عاجل : مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصناعى جنوب بورسعيد يمنح بحيرة المنزلة قبلة الحياة.. رئيس سيناء للخدمات البترولية: معالجة 60 ألف متر مكعب يوميا.. اللواء هانى ذكى: المشروع يوفر 275 فرصة عمل مباشرة و700 غير مباشرة  «»   سسكو تبدأ الاستثمار فى نشاط التعدين بافتتاح اول محجر لانتاج الرمل الزجاجى بالزعفرانة  «»   الاستقرار الأمني ضاعف حجم أعمالنا 6 مرات منذ 2016  «»   هانى زكى .. . وشركه سيناء ،  «»   بالصور.. الداخلية تضبط مقبرة آثرية كاملة أسفل منزل مواطن بأسوان قبل تهريبها  «»   “أموك”: حققنا أرباح 1.1 مليار جنيه بزيادة 153% عن العام الماضي  «»   سفير مصر بإيطاليا: القيادة السياسية ملتزمة باستمرار التعاون فى قضية ريجينى  «»   «الهيئة الاقتصادية لقناة السويس» تكشف آخر تطورات الشراكة مع شركة موانئ دبي العالمية  «»   ننشر تقرير حول جهود وزارة البيئة لمواجهة نوبات تلوث الهواء الحادة  «»   “طيران الاتحاد” تلغى سفر راكب قام بإطلاق إنذار الحريق بمطار القاهرة  «»  

شهر الاحسان..والحب فى الله

بدايه اقول لكل الناس فى مشارق الارض ومغاربها كل عام وانتم بخير بمناسبة هذا الشهر الكريم جعله شهرا جميلانكون من عتقائه وتدخل الجنه، هذا الشهر الذى يعرفه المسلمون الذين تربوا على الاسلام الحنيف وليس القتله، كم نقدر نحن المسلمين مايحدث من حولنا، انهارت بلدان عديده فيها مسلمين ويقتلهم مسلمين لايعرفون عن الاسلام شئ والاسلام منهم بريئ، هؤلاء يقولون المسلمين فى سوريا ودمروا هذه البلد. ونفسهم يقتلون المسلمون فى العراق ، وهم يقتلون المسلمون فى ليبيا، فهل هؤلاء ينتمون للاسلام كلا والف كلا، فى شهر من الاشهر الكريمه يصبحون على قتل الابرياء، اى اسلام قال ذلك، بالطبع الاسلام منهم بريئ، لانهم يقتلون المسلمين والمسيحيين واليهود من خلال التفجيرات التى تتم فى بلدان عديده، ومحاولاتهم الاخيره بعد ان دمروا سوريا وليبيا والعراق جاء الدول ليهاجمنا الدواعش من حدودنا المختلفه، ولكن كان قرار الرئيس السيسى سريعا بان ايدبنا ستطال هؤلاء خارج الحدود لنستريح ولنريح العالم من هؤلاء الاشرار وكان هذا ردا على ماحدث لاخوتنا الاقباط فى المنيا، وليعلم الجميع اننا نعيش معركة هدفها تدمير المحروسه وفصل النسيج الوطنى الواحد ومحاوله نشر الخوف لدى الاخوه الاقباط حتى يستعينوا بالخارج للدفاع عنهم، ولكن هذا لم ولن يحدث لانهم لم يفعلوها ولن يفعلوها لان المحروسه بلدهم، ورحم الله البابا شنوده عندما قال مصر وطن يعيش فينا. ولذلك أرى ان مخططاتهم ستنشطر على ارض المحروسه، ويفضل الله الحافظ للمحروسه وبشعبها وجيشها وشرطتها ودعوات الملايين فى المساجد من خلال شهر الرحمه حيث الصلوات والدعوات بحفظ الوطن باقباطه ومسلميه من كل سوء وان ينصرنا الله بقوته وبجنوده الذى لانراها فى معركتنا ضد الارهاب ومعاونيه، والله ستكشف الايام عقابا من الله فى كل من يعاون الارهاب ويدعمه، وادعوا الله وانتم معى بأن ينصرنا الله على كل من يحاول النيل منا وان يجعل كيدهم فى نحورههم وخفظ الله مصر وشعبها ورئيسها وجيشها من كل سوء وتحيا مصر، 






Related News

  • الاستقرار الأمني ضاعف حجم أعمالنا 6 مرات منذ 2016
  • هانى زكى .. . وشركه سيناء ،
  • رئيس “توزيع كهرباء شمال القاهرة”: لجان تفتيش مركزية للتأكد من إجراء الصيانة وفق الجدول الزمني
  • وزير البترول : البتروكيماويات.. قاطرة التنمية لمصر
  • نظره. . الوداع لمن الملك اليوم.. لله الواحد القهار،
  • فضيحه هزت القطاع.. شابين يضعا الكمبورسر فى شرج زميهلم ويحدث تهتك بالامعاء.
  • عبدالمنعم غدا إنهاء الخصومه الثأريه بين عائلة القرينات وعائلة الخليفيه بطهطا
  • سامحونى..نحتفل بالعيد والمسلون يقتلون
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    1 + 8 =


    التخطي إلى شريط الأدوات